بيانات وخطابات

الموقف الإسبوعي لتيار الوفاء الاسلامي الأحد 30 يوليو 2017

بسم الله الرحمن الرحيم
بعد الفشل الذريع للأنظمة الوضعية الدخيلة على المنطقة كالنظام الصهيوني و السعودي و الخليفي في إثبات الحق لوجودها الغير مشروع في قبال الشعوب الاسلامية ، تتصاعد وتيرة استهداف هذه الأنظمة لكل ما يعني شعوب المنطقة الأصيلة في وجودها ودينها وحضاراتها عبر سلسلة من السياسات والإجراءات القمعية التي وصلت لتخريب و حصار المقدسات، و منع صلاه الجمعة و الجماعة، و السعي الحثيث و المتسارع لفرض القوانين الوضعية المخالفة للشريعة الإسلامية، إمعانا في طمس الهوية الاسلامية ، و فرض سياسات التهجير القسري الواسعة لأهالي بلدة العوامية المحاصرين بالقتل، و نشر الرعب، و تعطيل الخدمات الإنسانية الضرورية، و حرق و دهم و سرقة منازل و ممتلكات الامنين.

الغريب في ذلك الصمت المطبق على منابر المؤسسات السياسية والحقوقية الدولية اتجاه جرائم آل سعود الغير مسبوقة، وهو صمت فرضته الإدارة الأمريكية بسطوتها، وفرضه المال السعودي على المؤسسات الدولية التي باعت ضميرها ومهنيتها بثمن بخس.

وفي سياق الدعم الأمريكي الغير مسبوق لعملية قتل الشعوب وملاحقة تطلعاتها في الحرية والعدالة فقد رشحت الإدارة الأمريكية أحد رجال الأمن و الإستخبارات، و المتخصصين في قضايا الإرهاب، و المدعو جاستن هكس سفيرا لها في البحرين، لتعزيز حقبة جديدة من سياسات الاستكبار الأمريكي لمواجهة الثورة في البلاد .

و إننا اذ ندين الموقف و السياسات الأمريكية القمعية و مشاركتها النظام المحتل جرائمه و عدائه للشعب البحراني ،و نعلن موقفنا الثابت في حق الشعوب الاسلامية الأصيلة في مواجهة مشاريع الهمينة الساعية لنهب استقلال الشعوب عبر انظمتها العميلة، بشتى الوسائل المتاحة، كما نعظم صمود أهلنا الشرفاء و نحيي الروح الجهادية التي تقاوم مرتزقة الاستكبار و الاحتلال في البحرين وأرض الجزيرة العربية .

كما نجدد دعوتنا النابعة من موقف الشريعة في مواجهة المشروع الخليفي الرامي لتغريب مجتمعنا الإسلامي تحت مسمى قوانين الاسرة.

تيار الوفاء الإسلامي
عضو التحالف من أجل الجمهورية
صدر بتاريخ ٣٠ يوليو ٢٠١٧م

 

 

أضف تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة

To Top