أخبار

السندي: تيار الوفاء الإسلامي هو حزب عقائدي سياسي مقاوم لا يخشى الانتماء لولاية الفقيه

أفصح القيادي بالمعارضة البحرانية سماحة السيد مرتضى السندي بأن الحزب الذي تطمح له فكرة إنشاء تيّار الوفاء الإسلامي له ثلاث سمات مرتبة حسب الأولوية: عقائدي، سياسي، مقاوم، وأن يكون عمل التيار مبنيًّا على الرؤية الشاملة، وعدم الخشية من ” الانتماء إلى فكر وعقيدة الولاية التي أحياها مرة أخرى السيد الإمام الخميني وحفظها السيد القائد الخامنئي”. جاء ذلك في مقتطفات من كلمة موجّهة لكوادر التيار في داخل البحرين وخارجها نشرها إعلام التيار الرسمي عبر صحفات التواصل الاجتماعي التابعة له.
وقال السيد السندي أنه “يجب أن نجدد العهد مع قادتنا الأسرى، سيما أستاذنا، أستاذ البصيرة والجهاد، فضيلة الأستاذ المجاهد عبد الوهاب حسين “فرج الله عنه”، ولشهدائنا الأبرار في ميادين الصراع السياسي والميداني وساحة المقاومة المشروعة، مستلهمين من دمائهم الطاهرة إرادة الاستمرار حتى تحقيق كافة الأهداف، ونكون بحق من الممهدين لظهور صاحب العصر والزمان “أرواحنا له الفداء”.
في الميدان؛ هاجم ثوّار بلدتي دمستان وكرزكان (غرب البلاد) المرتزقة الخليفية رفضًا للانتهاكات بحق المظاهر العاشورائية التي تمارسها عنجهية نظام بني خليفة، ففي يوم الجمعة 22 سبتمبر/أيلول الجاري اعتدت مرتزقة بني خليفة على اللفتات العاشورائية في بلدات الدراز والمصلى والدير. وتظاهر أهالي جزيرة النبي صالح والدراز استمرارًا في الحراك الثوري وتضامنًا مع آية الله الشيخ عيسى قاسم.
وفي تعدّ صارخ على النواميس والخطوط الحمراء، قام جهاز الإرهاب الخليفي باستدعاء شقيقة الأسير المظلوم علي صنقور متهمًا إياها بالتواصل مع منظمة الصليب الأحمر وإيصال شكاوى تخص شقيقها. ونظّم أهالي بلدة كرباباد فعالية إيمانية تمثّلت في قراءة ختمة قرآنية قرب روضة الشهيد محمد حمدان.

أضف تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة

To Top